أخر الأخبار

أحداث الساعة

عربي ودولي

أخبار الرياضة

منوعات

الخميس، 23 أكتوبر، 2014

بدء العمل بالتوقيت الشتوي اعتبارا من الليلة فى فلسطين


من المقرر تأخير عقارب الساعة 60 دقيقة للوراء الليلة في تمام الساعة الثانية عشر، إيذانًا ببدء العمل بالتوقيت الشتوي في فلسطين .

وكان مجلس وزراء حكومة التوافق الوطني قد أقر في وقت سابق، بدء العمل بالتوقيت الشتوي اعتبار من فجر الجمعة الموافق 24-10-2014، والذي يوافق غدا.

وتعمل فلسطين بنظامي التوقيت الصيفي والشتوي باختلاف ساعة واحدة بين النظامين.

يشار إلى أن 87 دولة حول العالم تعتمد التوقيتين الشتوي والصيفي، وذلك بهدف إطالة النهار وتأخير الغروب.

الاحتلال يحول جثمان الشهيد عبد الرحمن الشلودي للتشريح


حولت سلطات الاحتلال اليوم الخميس، جثمان الشهيد عبد الرحمن الشلودي 20 عاما لمعهد الطب العدلي "أبو كبير" لتشريحه، فيما اتهمت والدة الشهيد سلطات الاحتلال بإعدام نجلها بدم بارد، بسبب حادث سير تعرض له في حي الشيخ جراح مدينة القدس.

وأوضح محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن السلطات الاسرائيلية حولت جثمان الشهيد لمعهد التشريح "أبو كبير" لتشريح الجثة، فيما رفضت العائلة طلبهم، وحاليا تقدمت الشرطة بطلب لقاضي محكمة الصلح بمدينة القدس لتشريحها.

من جهتها استهجنت والدة الشهيد تعتيم شرطة الاحتلال عن مكان وجود عبد الرحمن وعدم اخبار العائلة عن مكان علاجه وعن وضعه الصحي، كذلك عدم تعاون المستشفى مع افراد عائلته، لافتة إلى أن العائلة علمت عن استشهاده عن طريق وسائل الاعلام فقط، موضحة أن القوات اقتحمت منزلها وقامت بتخريبه بالكامل وحققت مع أفراد العائلة.

فيما نقل مركز معلومات وادي حلوة – سلوان عن والدة الشهيد أن ابنها عبد الرحمن كان مريضا، ويعاني من اوضاع نفسية صعبة واضطرابات بعد الافراج عنه من زنازين الاحتلال مطلع شهر آذار الماضي، حيث تعرض خلالها للتعذيب النفسي والتهديد المتواصل من قبل أجهزة "الشاباك".



ولفتت والدته انها قامت يوم أمس – قبل الحادث بساعات- باخذه الى الطبيب وحولها الى طبيب نفسي بموعد 9-11-2014، لانه وضعه النفسي والصحي في تدهور ملحوظ".

وأضافت والدة الشهيد:" تعمدت سلطات الاحتلال بعد الافراج عنه ملاحقته من خلال استدعائه للتحقيق بين فترة واخرى، ودائما كانت تهدده، وتوجه الشتائم النابية له، وقالت له في احدى المرات "لن نتركك لتكمل حياتك.. لن تتعلم ولن تشتغل".


أما لجنة أهالي الاسرى والمعتقلين المقدسيين فقد أوضحت أن الشهيد اعتقل ثلاث مرات، وتعرض للضرب والأذى، كان أولها بتاريخ 19/9/2012 وحكمت عليه المحكمة الظالمة بالسجن مدة 16 شهرا وأفرج عنه بتاريخ 22/12/2013م، وبتاريخ 12/2/2014 هاجمت القوات الخاصة المدججة منزله وإعتدت بالضرب عليه وعلى والدته، وأصابت جدته بجروج في يدها ونقلته إلى زنازين المسكوبية ليخوض تحقيقها مركزا مع ضباط الشاباك وكان التحقيق يدور حول نية عبد الرحمن إقتناء السلاح، ونتيجة لعدم ثبوت القضية أفرجت عنه بعد ثلاثة أسابيع بتاريخ 3/3/2014م وأعادت إعتقاله مرة أخرى بتاريخ 30/3/2014 وأفرجت عنه بعد يومين 1/4/2014م.

ماذا سيغير إرسال مقاتلين كرد من العراق إلى كوباني؟

نقلت صحيفة "الحياة" السعودية عن الناطق باسم وزارة "البيشمركة" في إقليم كردستان العراق توقعه، أن تشارك قوات كردية في الدفاع عن كوباني خلال الأيام المقبلة.

وقال إن هذه القوات تملك أسلحة ثقيلة من شأنها أن تغير مجرى المعركة لمصلحة الكرد السوريين، في وقت يتفوق فيه "داعش" بأسلحته عليهم، إذ تملك قوات "البيشمركة" أسلحة قدمتها إليها دول غربية، ودول شرق أوسطية مثل إيران.

ولأن أسلحة "البيشمركة" تتفوق على أسلحة "داعش"، فإن دخول البيشمركة على خط المعارك المندلعة في كوباني سيؤدي الى إحداث تغيير في مجريات المعركة، في ظل تقدم ملحوظ للتنظيم وتراجع نسبي للقوات الكردية، التي استفادت من ضربات التحالف الدولي لمواقع التنظيم الذي يعتمد على العمليات الانتحارية والسيارات المفخخة لاقتحام مناطق سيطرة الكرد.
 
الى الأعلى