GuidePedia

0
قال البيت الأبيض في بيان له الثلاثاء إنّ الولايات المتحدة استطاعت تحديد ترتيبات محتملة للحكومة السورية لشنّ هجوم بالأسلحة الكيميائية والتي من شأنها أن تسفر عن مقتل جماعي للمدنيين، على حد قولها.


وأضاف البيت الأبيض أنّ النشاطات التي تمّ رصدها شبيهة بالترتيبات التي قامت بها دمشق قبل ما قيل عن هجوم كيميائي على منطقة خان شيخون في ريف إدلب في 4 نيسان/ أبريل الماضي.

وأكد بيان البيت الأبيض أنّ الولايات المتحدة تتواجد في سوريا بهدف القضاء على تنظيم داعش، مضيفاً "أما وإن شرع السيد الأسد للإعداد لهجوم قتل جماعي باستخدام الأسلحة الكيميائية، فيتعيّن عليه وعلى قواته العسكرية دفع ثمن باهظ"، وفق ما جاء في البيان.

وكان الكاتب الأميركي سيمور هيرش قد كشف أنّ مسؤولين أميركيين نفوا علمهم بتحضير دمشق لهجوم كيميائي على خان شيخون الذي وقع منذ أشهر. وقال هيرش إنّ الاستخبارات الأميركية لم تمتلك أي دليل على وقوع هجوم كيميائيّ آنذاك.

وعرض هيرش تفاصيل هذه القضية في مقابلة له في صحيفة "دي فيلت" الألمانية.

ف

posted from Bloggeroid

إرسال تعليق

 
Top