GuidePedia



قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إنه على قطر أن تختار بين حماية الأمن القومي العربي، أو الاستمرار في محاولة تقويضه، مؤكدا أن المطالب المصرية واضحة ومن يريد التآمر على مصر سيكتوي بناره.

وأكد شكري أنّ “الكرة الآن في ملعب قطر، وعليها أن تختار بكل وضوح ودون أية مواربة، بين أن تكون طرفا يحمي ويصون الأمن القومي العربي، ويحافظ علي استقرار ومقدرات الدول العربية الشقيقة، أو أن الاستمرار في محاولاتها الفاشلة لزعزعة استقرار المنطقة، وتقويض أمنها القومي لصالح قوي خارجية، أو جماعات مارقة”.

وأضاف شكري أن “مصر وشعبها لا يمكن أن يقبلا بأية مساومات على أمن ومقدرات هذا الوطن”، موضحا أن “المطالب المصرية معروفة وواضحة، ومن يريد أن يستمر في التآمر على مصر وشعبها فسيكون أول من يكتوي بنار تآمره”.

ولفت وزير الخارجية إلى أن “مصر مستمرة بكل حزم في مواجهة الإرهاب بكافة أشكاله وصوره ،حتي يتم اجتثاثه من جذوره وتجفيف منابع دعمه وتمويله”.
 
Top