GuidePedia

[أحداث الساعة][slider1][recent][4]

0


استنكرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اعتقال الاحتلال للنائب في المجلس التشريعي خالدة جرار، فجر الأحد ، خلال حملة مداهمات بالضفة الغربية.

وجاء في بيانٍ لها، "إن اعتقال الاحتلال لعدد من قيادات وناشطي الجبهة وفي مقدمتهم النائب في المجلس التشريعي القيادية خالدة جرار، والناشطة النسوية ختام السعافين والأسير المحرر إيهاب مسعود وعدد من الناشطين في الخليل لن يثنِها عن مواصلة دورها المبدئي في مقاومة الاحتلال والتصدي لجرائمه والمشاريع التصفوية المشبوهة".

وأكد البيان أن هذه الاعتقالات تأتي بعد حملة التحريض الكبيرة التي شنتها حكومة الاحتلال ورئيسها "مجرم الحرب" نتنياهو على الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين وفصائل المقاومة.

وأضاف، "الاعتقالات جاءت لتؤكد عقم خيارات السلطة واستمرار رهانها على مشروع التسوية والتنسيق الأمني، ويؤكد أيضاً صوابية موقف الجبهة ونضالها المتواصل في إعلائها صوت المقاومة والتناقض الرئيس مع الاحتلال سمة رئيسية لنهجها ومواقفها".

ودعت الجبهة جماهير الشعب الفلسطيني إلى تصعيد الحراك الشعبي والوطني دعماً وإسناداً للأسرى والأسيرات داخل سجون الاحتلال وفي مقدمتهم النائب جرار والأسير المضرب عن الطعام منذ 25 يوماً محمد علان.

بدورها أدانت حركة حماس اعتقال الاحتلال للنائب جرار وعدد من قيادي الجبهة الشعبية، داعيةً إلى التصدي لقوات الاحتلال بشتى الوسائل والأدوات.

وقال عبد اللطيف القانوع المتحدث باسم الحركة، " إن اعتقال الاحتلال لعدد من الرفاق في الجبهة الشعبية من بينهم النائب خالدة جرار وناشطة نسوية وأسير محرر عربدة إسرائيلية تهدف للنيل من صمود شعبنا في الضفة الغربية".

posted from Bloggeroid

إرسال تعليق

 
Top