GuidePedia

0


اكد الرئيس محمود عباس، الليلة، ان الجانب الفلسطيني لديه الاستعداد الكامل للتعاون لإنجاح الجهود الحالية المبذولة لتحقيق السلام والاستقرار، وفق مبدأ حل الدولتين لإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود عام 1967، وفق قرارات الشرعية الدولية.

وشدد الرئيس عباس على رفضه الكامل لكافة الإجراءات الإسرائيلية التعسفية، وسن القوانين المخالفة للقانون الدولي، والرامية لإفشال الجهود الأميركية، والإصرار على مواصلة سياسة الاستيطان في الأرض الفلسطينية، المدانة دوليا.

جاء ذلك خلال استقباله مساء اليوم الخميس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، المبعوث الروسي الخاص بالشرق الأوسط سيرجي فيرشينين.

واطلع الرئيس الضيف، على آخر مستجدات المسيرة السلمية. وثمن الجهود المميزة التي تقوم بها روسيا لدعم عملية السلام، وتحقيق حل الدولتين، مشيدا بالتعاون الثنائي المميز بين روسيا وفلسطين لما فيه مصلحة الشعبين الصديقين.

واكد، حرص القيادة الفلسطينية، على تمتين العلاقات التاريخية بين البلدين، وتعزيزها في المجالات كافة، بما يشمل استمرار التنسيق والتشاور المستمر في القضايا كافة.
بدوره، أكد المسؤول الروسي، دعم بلاده الكامل لكافة الجهود الرامية لتحقيق السلام والاستقرار وفق حل الدولتين، ودعم الجهود الفلسطينية.

ووضع المبعوث الروسي، الرئيس في صورة اجتماع اللجنة الرباعية على مستوى المندوبين، والذي عقد اليوم في مدينة القدس.

وأشاد فيرشينين، بالتعاون المميز والعميق بين الجانبين الروسي والفلسطيني، وتعزيز أواصر الصداقة والمحبة بين الشعبين الفلسطيني والروسي، والذي توج بافتتاح مؤسسة الرئيس بوتين مؤخرا في فلسطين، والمتحف الروسي والمدرسة الروسية.

posted from Bloggeroid

إرسال تعليق

 
Top