GuidePedia

[أحداث الساعة][slider1][recent][4]

0


قالت مصادر فلسطينية اليوم الاثنين أن مبعوث الامم المتحدة لعملية "التسوية" في الشرق الأوسط "نيكولاي ميلادينوف سيلتقي بقيادة حركة حماس في قطاع غزة، للاستماع الى رد الحركة حول المقترحات التي قدمها لإنهاء الانقسام الفلسطيني.

وأشارت المصادر إلى أن ميلادينوف قدم للحركة مشروعا متكاملا في زيارته الاخيرة والتي في حال قبوله سيؤدي الى تفكيك حالة الاحتقان الحالية والغاء الاجراءات الاخيرة للرئيس عباس ومنع اي إجراءات مستقبلية.

واكدت ان المبعوث الاممي تلقى ضمانات حاسمة من السلطة بتوجه جديد صوب غزة وانهاء الانقسام موضحة بان موضوع غزة سيناقش بعمق بين الرئيس عباس والرئيس المصري اثناء الزيارة القادمة للقاهرة حلال أيام.

وكانت مصادر فلسطينية وصفت بالموثوقة كشفت لـ "الحياة" اللندنية، أن المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط التابع للأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف يقوم بمهمة وساطة بين السلطة الفلسطينية وحركة "حماس".

وأوضحت أن المسؤول الأممي يسعى إلى ايجاد حلول لأزمات اخرى، أهمها أزمة تحويلات المرضى من القطاع الى مستشفيات فلسطينية في القدس والضفة الغربية، وأخرى اسرائيلية، و"الإجراءات غير المسبوقة" التي يتخذها عباس، وموظفو حكومة "حماس" والمعابر وغيرها.

posted from Bloggeroid

إرسال تعليق

 
Top