أخبار فلسطينية

Cat-2

Cat-3

Cat-4

» » » ملفات مهمة على طاولة الرئيس عباس في مصر



استقبل الرئيس محمود عباس، بمقر إقامته في قصر الضيافة بالعاصمة المصرية القاهرة، مساء السبت، وزير الخارجية المصري سامح شكري.

وأطلع الرئيس، الوزير شكري على آخر المستجدات على صعيد القضية الفلسطينية، كما جرى بحث الأوضاع المستعجلة والهامة على الساحتين الفلسطينية والعربية، إضافة للجهود المبذولة سياسيا ودبلوماسيا بهدف حشد التأييد الدولي للموقف الفلسطيني، الهادف إلى وقف الممارسات الإسرائيلية في الأرض الفلسطينية، وفي مقدمتها الأنشطة الاستيطانية المتسارعة، بوصفها الأكثر خطورة على مستقبل عملية السلام.

وأكد الرئيس، وقوف فلسطين إلى جانب الشقيقة مصر وقيادتها برئاسة الأخ الرئيس عبد الفتاح السيسي، في حربها ضد الإرهاب وضد كل من يحاول المس بالأمن القومي المصري.

كما وضع الرئيس، الوزير شكري في صورة الجهود الأميركية بقيادة الرئيس ترامب، التي يبذلها لصنع السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مؤكدا أن حل الدولتين على حدود عام 1967 هو الحل الوحيد ولا بديل له، لحل القضية الفلسطينية وأن ينتهي الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية، وحل جميع قضايا الوضع الدائم، وفق قرارات الشرعية الدولية كافة، ومبادرة السلام العربية.

وأعرب الرئيس، عن تقديره للجهود التي تبذلها الشقيقة مصر في دعم شعبنا وقضيته العادلة في مختلف المحافل الدولية والإقليمية، والتي لم تدخر جهدا من أجل اقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، ودعمها التام لتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية وإنهاء الانقسام.

كما واستقبل الرئيس محمود عباس، في مقر إقامته بقصر الضيافة في العاصمة المصرية القاهرة، مساء اليوم السبت، الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، والوفد المرافق.

وأطلع الرئيس، أبو الغيط على الجهود الدبلوماسية التي تقوم بها القيادة الفلسطينية لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وآخرها كان إدراج منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، مدينتي القدس والخليل ضمن لائحة التراث العالمي، إضافة إلى التصعيد والإجراءات العنصرية التي تقوم بها إسرائيل والمستوطنون بحق الشعب الفلسطيني والمقدسات الإسلامية والمسيحية .

كما أطلع الرئيس، الأمين العام للجامعة العربية على الجهود الأميركية بقيادة الرئيس دونالد ترامب، من أجل صنع السلام، مؤكدا أن حل الدولتين هو الحل الوحيد ولا بديل له لحل القضية الفلسطينية، بالإضافة إلى المساعي التي تبذل لتحقيق المصالحة وإنهاء الانقسام وإعادة الوحدة الفلسطينية، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من تولي مسؤولياتها، والذهاب لانتخابات عامة بأسرع وقت ممكن.

وأدان الرئيس، الإرهاب أيا كان شكله ومصدره، وأكد دعم فلسطين لكل جهد عربي ودولي لاجتثاثه في منطقتنا والعالم، وأن دولة فلسطين جزء من هذا الجهد الجماعي في محاربة الإرهاب والتطرف بأشكاله كافة.

posted from Bloggeroid

«
التالي
رسالة أحدث
»
السابق
رسالة أقدم

عن الكاتب Mix News‏

This is a short description in the author block about the author. You edit it by entering text in the "Biographical Info" field in the user admin panel.

ليست هناك تعليقات

ضع تعليق

أخبار الرياضة

Cat-5

Cat-6