GuidePedia


أشهر قليلة مرت على تظاهرات عدد من المتحولين جنسيًا بمنطقة تايمز سكوير بمدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية لرفضهم قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعدم قبولهم أو السماح لهم بالخدمة داخل الجيش الأمريكي، حتى فاجأت إحدى المتحولات المجتمع الأمريكي بالفوز بأول منصب في مجلس تشريعي.

دانيكا روم فازت، في انتخابات مجلس نواب "فيرجينا" العامة، لتصبح أول امرأة متحولة جنسيا تخدم في مجلس تشريعي لولاية أمريكية بعد الإطاحة بمنافسها الجمهوري بوب مارشال، الذي شغل هذا المقعد لمدة 25 عاما.

روم التي عملت كصحفية تبلغ من العمر 33 عاما بدأت عملية التحول الجنسى قبل أربع سنوات، وسط اعتراضات متكررة لكنها لم تتوقف عندها وبعدها بدأت فترات جديدة من العمل العام لتصبح بعد 4 سنوات في منصب لأول مرة تحصل عليه متحولة جنسيًا.



المفاجأة أن مرشحها مارشال ظل شاغل المقعد لـ 13 فترة ويصف نفسه بأكثر من لديه فوبيا من المثليين فى فرجينيا وسبق أن قدم مارشال هذا العام ما يعرف بمشروع قانون المراحيض، الذى يحظر دخول المتحولين جنسيا المراحيض العامة التى لا تتطابق مع جنسهم البيولوجى، والذى لم ينجح. وخلال السباق الانتخابى رفض مارشال أن يجرى مناظرة مع روم التى تصغره بنحو 40 عاما.

حصدت روم التي أعلنت أنها متحولة جنسيا في 2013، على نسبة 54.4% من أصوات الناخبين، مقابل 45.6% لمارشال.

يذكر أن الحزب الديمقراطي فاز خلال تلك الانتخابات بعشرة مقاعد في داخل مجلس نواب الولاية، الذي ظل تحت سيطرة الجمهوريون منذ عام 1999.


 
Top